ملاعب الجزائر

حمزة فرصادو لاعب شباب أدرار

حمزة فرصادو لاعب شباب أدرار

شباب أدرا فتح باب التاريخ للأجيال القادمة وننتظر وجه مشرف أمام المنافس القادم جمعية عين مليلة أو شبيبة القبائل

صنع شباب أدرار عميد (الأندية الأدرارية) المفاجئة بتأهله إلى 16 من كأس الجمهورية من كأس الجمهورية لأول مرة في تاريخ النادي بعد فوزه على حساب نادي فتح بلدية تلاغ  في الدور 32 من منافسة السيدة ألكاس ، هذا التأهل التاريخي حرر الأنصار واللاعبين ، ودفع بهم الى الطموح لتخطي المنافس المقبل  حتى وان كان أحد الأندية القوية في بطولة المحترف الأول ، سواء تعلق الأمر بجمعية عين مليلة أو شبيبة القبائل اللذان سيتنافسان  السبت المقبل من اجل خطف بطاقة التأهل  لمقارعة شباب أدرار من اجل العبور نحو الدور الثمن النهائي .

وفي هذا الصدد صرح لاعب الفريق حمزة فرصادو ” للجزائر ماتش” ، عن التأهل وكذا أفاق الفريق  في منافسة البطولة وكذا المغامرة المتميزة في منافسة السيد ألكاس ، حيث قال فرصادو:  أن الفريق قدم ما عليه من اجل إسعاد الجماهير  وإدخاله التاريخ ، وهو تحد كبير رفعه اللاعبون والطاقم الفني والإداري بمساندة الجمهور العريض ، وبحمد الله تحققت الأماني وتأهل الفريق وهذا يعد انجازا للفريق في انتظار المزيد في الأفق القريب ،وعن المواجهة المرتقبة  والتي يصطدم خلالها شباب أدرار مع فريق من القسم المحترف ، أضاف حمزة فرصادو بان الفريق  الذي يفوز لديه رغبة في  مواصلة الأفراح ، لكن الفريق المنافس سواء كان جمعية عين مليلة او الفريق  شبيبة القبائل  ،لنا الشرف ان نقابل ونستقبل فريقا مثل الشبيبة او الجمعية  والتنافس مع احدهما على بطاقة التأهل إلى الدور الثمن النهائي ، لكن الميدان هو الذي سيحسم الأمور ، خاصة وان الفريق بطاقمه ولاعبيه لن يستسلموا للأمر الواقع وسننافس إلى ابعد الحدود ، وعن قوة الشبيبة وكذا جمعية عين مليلة يضيف  وسط ميدان الشباب الادراري ، بان الجميع يسلم بالفارق بين الناديين  على عدة مستويات ، لكن كل تلك الحواجز ستصطدم بإرادة قوية لدى الفريق وسينافس الفريق بكل قوة من اجل  مواصلة المسار رغم أننا ندرك حجم المنافسين وقوتهما .ووجه اللاعب فرصادو رسالة الى الأنصار للوقوف الى جانبه ودعمه  في المباراة القادمة ، خاصة وان الفريق بحاجة إلى الوقوف معه في مثل هذه اللقاءات حتى يمكن للنادي من تقديم لقاء مشرف ولما لا صنع المفاجئة من جديد .

وعن وضعية الفريق في البطولة حاليا ، اعتبر ان الفريق يسير في الطريق الصحيح وليحتل الصف الخامس بمباراة متخلفة والفريق بحول الله يستعد للصعود هذا الموسم إلى المستوى الأعلى  وهو حلم الأنصار ؟، كما وجه فرصادو شكره إلى مدرب الفريق محمد زوقار على العمل المقدم والنتائج المحققة إضافة إلى إدارة النادي التي تسعى إلى تقديم ما يمكن ، كما يقدم شكره الكبير لكل أنصار شباب أدرار وكل محبي النادي في المنطقة  متمنيا أن تكون السنة المقبلة سنة لتحقيق  الفضل وهذا بفضل تكاتف جهود كل الأدراريين .

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى